To Top

مقطع فيديو


Sharing Care الفتاة التايلاندية «بودْسايا» التي مُنحت هبة الحياة والأمل من خلال مشروع
2020-06-02 09:56

Sharing Care الفتاة التايلاندية «بودْسايا» التي مُنحت هبة الحياة والأمل من خلال مشروع

تعاونت غانغنام-غو ومستشفى فيو للجراحات التجميلية View Plastic Surgery للمُضي قدمًا في مشروع < Sharing Careلدعوة المرضى الأجانب>. يهدُف مشروع Sharing Care إلى إعطاء الأمل للمرضى ليعيشوا حياة جديدة بمظهر مختلف بعد الجراحة٬ وتعريف العالم بالتقنيات الطبية الكورية المتقدمة. وذلك من خلال تقديم خدمة Sharing Care للمرضى الذين يقعون ضمن الفئات المحرومة مثل المُستضعفين طبيًا وذوي الدخل المنخفض الذين يصعب إجراء عمليات لهم محليًا نتيجة لظروفهم المادية الصعبة.

فتاة واحدة فقط تم اختيارها من بين 300 مريض، وهي «بودْسايا» بطلة قصتنا اليوم وُلدت «بودْسايا» بذقن بارز طويل وسوء إطباق شديد. وكانت تعاني أيضًا من مشكلة وظيفية بالإضافة إلى المشكلة الجمالية، حيث أنها لم تكن قادرة على مضغ الطعام بشكل صحيح بسبب العضة الغير سليمة. ونتيجة لذلك٬ كانت تعاني دائمًا من مشاكل في الجهاز الهضمي وألم شديد عند فتح فمها لم تستطع تحمله. فكانت طوال الوقت مكتئبة وليس لديها ثقة بنفسها بسبب مظهرها المختلف عن الآخرين، وتتحاشى الظهور أمام الناس. وقد تلقت علاجًا لتقويم الأسنان في تايلاند، ولكن التقويم لم يكن كافيًا وحده للحصول على نتائج جيدة. وللحصول على علاج أكثر فعالية، فَكَّرَت في جراحة الفكين، لكنها لم تستطع حتى أن تحلُم بإجراء مثل تلك الجراحة المكلفة بسبب الوضع المادي الصعب لأسرتها.

فرصة Sharing Care التي جاءت لها كمعجزة
وبمساعدة الطاقم الطبي بمستشفى فيو للجراحات التجميلية حَصَلَت «بودْسايا» على دعم وخضعت للفحوصات الطبية المتخصصة والمنهجية بالإضافة إلى الجراحات اللازمة وهي: جراحة الفكين، وجراحة تحديد الوجه، وجراحة العيون، وجراحة الأنف. وبعد الجراحة٬ استعادت ثقتها بنفسها من خلال مظهرها المختلف، وبالإضافة إلى ذلك تحسنت أيضًا المشاكل الوظيفية التي كانت تعاني منها مثل: صعوبة مضغ الطعام والصداع الناجم عن تحريك مفاصل الفك والألم العصبي. وبذلك خَطَت خطوة للأمام في طريق حلمها الذي كادت أن تفقده بسبب مظهرها.

نقطة تحول في الحياة مع مستشفى فيو للجراحات التجميلية!

تعلمت «بودْسايا» أن تحب نفسها أكثر٬ وأصبحت تتطلع إلى الغد بأحلام وآمال جديدة. تدعم مستشفى فيو للجراحات التجميلية مستقبل «بودْسايا»، التي تعيش حياة جديدة بمظهر مختلف بفضل مشروع Sharing Care!